صحة

أفضل روتين للعناية ببشرة الطفل حديث الولادة

على عكس ما يعتقد الكثيرون أن بشرة الطفل ناعمة، فهي في الواقع جافة ومتقشرة وحساسة، خاصةً عندما يكونون حديثي الولادة، بمجرد قدوم الأطفال الصغار إلى العالم، يمكنهم تطوير العديد من الأمراض الجلدية مثل الطفح الجلدي الناتج عن الحفاضات وحب الشباب الطفولي، وغيرها، في هذا التقرير نتعرف على أفضل روتين للعناية ببشرة الطفل، بحسب موقع “health”.
إليك كيفية حماية بشرة طفلك والعناية بها: ​1. اتبعى روتين الاستحمام المناسببشرة المولود الجديد ناعمة ورقيقة، لذا عندما يتعلق الأمر بجلد طفلك ، حاولي ألا تفرطي في الاستحمام لا يحتاج المولود الجديد إلى الاستحمام كل يوم لأن الأطفال لا يتسخون بدرجة كافية ليحتاجوا إلى حمامات يومية.

 بالإضافة إلى ذلك، فإن الاستحمام المتكرر قد يجفف الجلد ويزيل الزيوت الطبيعية التي تعمل كحاجز ضد الالتهابات والمهيجات الأخرى هذا هو السبب في أن الاستحمام للصغير مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع أمر جيد.

2. استخدمي لوشن مرطب لطيف وجيدعلى عكس البالغين، يفقد الأطفال رطوبتهم الطبيعية بشكل أسرع بسبب تكوين جلد الطفل من الناحية المثالية ، يجب أن تبحث عن منتجات لطيفة وصديقة للبشرة بمجرد أن يجف الجلد، ضعيها على الفور خاصة بعد الاستحمام للطفل لحبس الرطوبة ومنع جفاف الجلد. 3. تدليك الطفل بانتظامالتدليك المنتظم للطفل سيحافظ على بشرته ناعمة ونضرة لا تختاري زيت التدليك إلا بعد استشارة الخبير، يمكنك أيضًا إعطاء طفلك بضع دقائق من التدليك أثناء ترطيبه.

 قومي بتدليك الجلد بحركة دائرية وحاولي ألا تدلكي بقوة كبيرة، لأن ذلك قد يضر بشرة طفلك.

4. تجنبى استخدام المنتجات المعطرةهناك العديد من أنواع المنتجات المتوفرة في السوق، ولكن ليست جميعها آمنة بعضها يحتوي على مواد كيميائية أو مهيجات يمكن أن تسبب طفح جلدي واحمرار والتهاب وحكة عند الأطفال.

 الحد من منتجات بشرة الأطفال المعطرة والملونة الاصطناعية أو تجنبها خاصة خلال الأشهر العديدة الأولى، واختيار المنتجات الخالية من العطور.

إذا أصبح الجلد جافًا ، استخدمى المرهم أو المستحضر فقط لمنع الجفاف أو علاجه. 5. تجنبى تعرض الطفل لأشعة الشمس المباشرةيجب إبعاد الطفل عن التعرض المباشر لأشعة الشمس لأنه قد يضر بشرته لا ينصح بالتعرض المفرط لأشعة الشمس للطفل لأن الأشعة فوق البنفسجية ضارة، سيتعين عليك تغطية الطفل بشكل مناسب باستخدام مظلة أو قبعة لتجنب الأشعة فوق البنفسجية، حاولي حماية طفلك من الأشعة فوق البنفسجية الضارة لمدة 6 أشهر على الأقل. 6. إدارة طفح الحفاضات والأكزيما

يظهر الطفح الجلدي الناتج عن الحفاض عندما يبقى الطفل في الحفاض لفترة أطول غالبًا ما تتميز الأكزيما بجلد جاف وحكة، ويمكن علاج هذا الطفح باستخدام كريمات مخصصة للأطفال حديثى الولادة .

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مكساوي وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي السابق ذكرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى