عربي ودولي

الأرصاد الجوية: عواصف كاليفورنيا قد تتسبب في أمطار تاريخية

ضربت عاصفة قوية شواطئ شمال كاليفورنيا، مما تسبب في غرق الطرق السريعة، وسقوط الأشجار وتدفق الطين إلى المناطق التي حدثت فيها حرائق غابات مؤخرًا، بينما توقع خبراء الأرصاد هطول أمطار قياسية.

بالتفصيل، تسببت الأمطار الغزيرة والرياح العاتية في ارتفاع مستوى الرطوبة من المحيط الهادي، ومن المتوقع أن تتحرك جنوبا خلال الأيام القليلة المقبلة، بينما حذر مكتب ساكرامنتو لخدمة الأرصاد الجوية الوطنية من احتمال “هطول أمطار تاريخية”. وردت تقارير عن حدوث فيضانات في منطقة خليج سان فرانسيسكو وإغلاق الشوارع في بيركلي وإغراق باي بريدج سكوير في أوكلاند.

وصرح خبراء الأرصاد على تويتر إنه مع شروق الشمس يوم الأحد بالتوقيت المحلي، سجل جبل تامالبايس شمال سان فرانسيسكو أكثر من 6 بوصات (15 سنتيمترا) من الأمطار خلال الـ 12 ساعة الماضية. على بعد حوالي 150 ميلاً (241 كم) إلى الشمال، أغلقت دورية الطرق السريعة في كاليفورنيا طريقًا سريعًا في مقاطعة بات بسبب الانهيارات الطينية في منطقة كالدور فاير. وصرح مكتب دورية الطريق السريع في أوروفيل على تويتر: “لقد تعرضنا بالفعل لعدة حوادث هذا الصباح بسبب انزلاق المركبات، وسقوط العديد من الأشجار، وغمرت مياه الفيضانات العديد من الطرق”.

في جنوب سان فرانسيسكو، تم فرض أوامر الإخلاء في جبال سانتا كروز بسبب مخاوف من أن عدة بوصات من الأمطار قد تؤدي إلى تدفق الحطام إلى مجمع النار. في أقصى الجنوب، تم إصدار تحذيرات إخلاء في أجزاء من مقاطعة سانتا باربرا الغربية في المنطقة التي احترقت هذا الشهر بسبب حريق أليزال. رياح قوية تصل سرعتها إلى 60 ميلاً في الساعة (97 كيلومترًا في الساعة) متوقعة في المناطق التي عادةً ما تشهد أقوى رياح في شمال كاليفورنيا. ساعدت العواصف الأخيرة في احتواء بعض أكبر حرائق الغابات في البلاد هذا العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى