أخبار السعودية

“البنك المركزي” يصدر دليلًا توعويًا للوقاية من الاحتيال المالي

اكلة فى دقيقتين

أصدر البنك المركزي السعودي، اليوم (الأحد)، دليلًا توعويًا للوقاية من عمليات الاحتيال المالي وكيفية التعامل مع هذه المحاولات.

واستعرض البنك خلال الدليل كيفية حدوث عمليات الاحتيال المالي وطرق الوقاية منها.

لمَ قد يتعرض البعض لعمليات احتيال مالي؟

أرجع البنك إمكانية التعرض لعمليات الاحتيال المالي إلى إفشاء المعلومات الشخصية والمالية لأشخاص أو جهات مجهولة، وتمكين الآخرين من استخدام البطاقة المصرفية وإجراء عمليات الدفع بها.

وأشار إلى أن التهاون في فتح الروابط الإلكترونية المجهولة التي تصل البريد الإلكتروني أو وسائل التواصل الاجتماعي، واستخدام مواقع إلكترونية غير موثوقة للتسوق وإدخال بيانات مالية فيها، قد تعرض صاحبها لعمليات الاحتيال المالي.

وشدد على ضرورة التثبت من الجهة التي يتم التعامل معها، وعدم الاستعجال في تقديم المعلومات المالية والشخصية.

أبرز أساليب الاحتيال المالي

يستغل ممارسو الاحتيال الحاجات النفسية للأفراد، مثل رغبتهم في الثراء السريع، أو الفوز بجائزة مالية أو عينية أو الحصول على وظيفة أو تمويل، كما يستخدمون أساليب أخرى نفسية، مثل استعجال الأفراد بتقديم معلوماتهم الشخصية والمالية لمنعهم من التريث والتفكير بالموقف وتقدير خطورته.

كما يستخدمون طرق الترهيب، مثل التهديد بأن حساباتهم البنكية سيتم تجميدها أو ترغيبهم عن طريق تقديم حسومات أو جوائز.

ويستغل ممارسو الاحتيال أيضًا عدم معرفة الأفراد بالجهات المالية المرخصة أو الإجراءات الرسمية للحصول على الخدمات والمنتجات المالية، كما يمكن أن ينتحلوا صفة جهات حكومية أو مالية أو تجارية معروفة من خلال استخدام أسماء أو شعارات تلك الجهات وإنشاء مواقع إلكترونية مزيفة أو إرسال روابط إلكترونية بعناوين مشابهة لعناوين تلك الجهات.

كيفية تجنب عمليات الاحتيال المالي

شدد البنك المركزي على ضرورة الاطلاع على أساليب الاحتيال المالي والتحذيرات التي تنشرها الجهات الحكومية المعنية، والتمهل في تقديم البيانات الشخصية والمالية لأي جهة كانت، سواء عبر رابط إلكتروني أو رسائل نصية أو موقع إلكتروني أو مكالمة هاتفية تدعي أنها من جهة حكومية أو تجارية.

كما شدد على ضرورة التأكد من هوية ونظامية أي جهة تطلب البيانات الشخصية والمالية بطريقة غير رسمية، مع ضرورة إبلاغ الجهة المالية التي يتعامل معها والجهات الأمنية المختصة على الفور في حال اشتبه المرء في تعرضه لعملية احتيال.

إرشادات عامة

وبشكل عام، طالب البنك بالحفاظ على سرية المعلومات الشخصية والبطاقات المصرفية، واستخدام المواقع والتطبيقات الإلكترونية الرسمية للجهات المالية لإجراء العمليات المالية، وفتح المواقع الإلكترونية الرسمية من عناوينها فقط، وتجنب الضغط على أي رابط يدعي أنه لجهة حكومية أو تجارية أو مالية.

وحث على إخفاء لوحة الأرقام في جهاز الصرف الآلي أو نقاط البيع عند إدخال الرقم السري، والقيام بتغييره بشكل دوري وبعد العودة من السفر خارج المملكة، وتجنب الاستجابة لطلبات المساعدة من مجهولين أثناء استخدام أجهزة الصراف الآلي.

وشدد على ضرورة تثبيت برامج حماية على الجوال أو الحاسوب الشخصي لجعل تصفح الإنترنت أكثر أمانًا، مع عدم استخدام رقم سري واحدة لأكثر من بطاقة مصرفية، وعدم مشاركة رمز التحقق المرسل إلى الجوال من الجهة المالية مع أي طرف آخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى