منوعات

بين وظيفة الرسل ولماذا تعنت اهل مكة مع النبي بطلب الايات الحسية

بين وظيفة الرسل ولماذا كان أهل مكة لا يتهاونون مع الرسول يطلبون آيات حسية، فقد أرسل الله تعالى الرسول محمد صلى الله عليه وسلم لأهل مكة ليقودهم الصراط المستقيم، وقد أيده الله عز وجل بمعجزات أهمها القرآن الكريم والنبي صلى الله عليه وسلم، فقد وعد به قدوة حسنة ورحمة في تعامله مع الناس جميعاً، فنحن نرغب في ذلك. شرح وظيفة الرسل من خلال هذا المقال.

بين وظيفة الرسل ولماذا كان أهل مكة عنيدين جدًا مع النبي يطلب آيات حسية

وتتمثل المهمة الرئيسية للرسل في دعوة الناس لعبادة الله القدير، الذي لا إله إلا هو، والإيمان به ووحدانية الله القدير. الرسل بشر عاديون ولا شيء يميزهم عن وجهة نظرهم.

وظيفة الرسل في القرآن الكريم

احتوت الآيات على آيات كثيرة في شرح وظيفة الرسل، وهي كالتالي: –

  • قفله التي تعني “شعب الأمة فحده fbs الله نبييين مبشرين فمنظرين فانزل مهم كتاب الحقيقة ليهكم الجمهور الدولي FEMA akhtlfva huhusay vma wickliffe huhusay الجهاز بعد من فتفه دي ما جعثم البنات بغيه هادي هادي هاديس. ال
  • فيقول “اخذ ميثاق انبياء الله لاتيكم من الكتاب وحكمة الرسول ثم ياتي اليك ليؤكد ما قاله له تمانان وقال ان تناصرنه اورتورتم اخذوا هذا هو ابار قال اعترفنا فاشتدوا قلت أنا معكم أحدينينا “سورة العمران
  • قال تعالى: “الرسل يبشرون وينذرون حتى لا يجادل الناس بالله بعد الرسل. والله قوي” سورة النساء.
  • آية “هؤلاء الرسل فضل بعضهم البعض منهم تكلم الله بدرجة ما ورفعه وأعطى يسوع ابن مريم واختباره وثبته بالروح القدس إن شاء الله ما قاتل من بعدهم بعد أن أتوا”. للاختبار لكنهم اختلفوا، بعضهم آمن وبعضهم كفر ولو شاء الله لما تقاتلوا بعضهم البعض، لكن الله يفعل ما يشاء “. سورة البقرة

ما هي صفات الرسل؟

هناك الكثير منها ما يلي:

  • الصدق: يعتبر الصدق من أهم الصفات المطلوبة من جميع الرسل، ويستحيل عليهم الكذب في الإخبار عن الله تعالى، والله سبحانه وتعالى عزاهم بالمعجزات التي تدل على صدقهم. وقال القرآن الكريم: (وإن قلتم عنا بعض النميمة * نخلعهم بيمين * ثم نقطع تينهم * فلا أحد منكم مانع). وبهذه الطريقة يتأكد صدق الرسل في أقوالهم وما ينقلونه في المكالمة.
  • الصدق: من أهم الخصائص التي تدل على الصدق، لا يمكن للشخص الكاذب أن يصبح صادقًا، فمن الضروري أن يكون الشخص الصادق صادقًا، ومن أهم التصرفات التي تدل على الصدق الحفاظ على حقوق الناس والعمل على إخفاء الأسرار. إيصال رسالة الله تعالى كما هي، وعليهم أن يلتزموا بها ويؤدوا الأعمال على أكمل وجه، وقد أيدهم الله تعالى في إخلاصهم بإيصال الرسالة، حيث قال الله تعالى: “قل إن كنت تحب الله فاتبعني يا الله”. سيحبك ويغفر لك ذنوبك “.
  • التبليغ: وهي الصفة التي تعتبر الهدف الأساسي الذي أرسل من أجله الرسل، وهذه رحمة الله تعالى على الناس، بعد أن كان الناس في حالة ارتباك في أمورهم، فقاموا بتوحيدهم عن طريق الرسل. السمة مبنية على عدة أسس، منها:
  • الأساس الأول: هو الاكتمال، حيث ينقل الرسل رسالتهم بكل المبادئ والأساليب الصحيحة، وهذا يحدث مع مراعاة وجهي العقل والمنطق، وكذلك القلب والمشاعر، دون إغفال أي منهما. .
  • القاعدة الثانية: أن الرسل لا ينتظرون أجرًا من الله تعالى، لأنهم ينقلون الرسالة.
  • والقاعدة الثالثة: يضع الرسل ثقتهم في الله سبحانه وتعالى في نتائج نقل الرسالة، ففكر في الدعوة دون التفكير في النتائج، وهذا يساعد الرسل على تحمل صعوبات الدعوة والضرر. يستقبلون، وهذا هو الحال مع كثير من الرسل.
  • البصيرة: على الأنبياء أن يكون لهم القوة في العقل وسرعة الحدس، وأن يثبتوا الحجة على الناس، وقد جاءت هذه الصفة في آيات كثيرة، قال تعالى: “رسل البشارة والإنذار، أن لا يجادل الناس الله بعد الرسل ”.

في النهاية، سنكون قد عرفنا إجابة السؤال بين وظيفة الرسل ولماذا كان أهل مكة عنيدين جدًا مع النبي يطلب آيات حسية، حيث أرسل الله تعالى رسلًا لدعوة الناس إلى عبادته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى