أفكار مشاريع

مشاريع مش موجودة في مصر مربحة جدًا 2022

نُقدم لكم اليوم مجموعة مشاريع مش موجودة في مصر تُقدم منتجات عليها طلب كبير جدًا في الأسواق المصرية ويمكن تصديرها إلى الخارج، وهذا ما يجعلها مشاريع مربحة جدًا.

قائمة المشروع التي نعرضها عليك فيما يلي هي في الغالب مشاريع صناعية وإنتاجية وهي تتراوح ما بين مشاريع صغيرة إلى مشاريع متوسطة وبعضها تلامس المشاريع الكبيرة، لذا فإن معظمها ليست مخصصة لمحدودي رأس المال، وإنما تناسب من لديهم رأس مال ربما يبدأ من مليون فيما أكثر، كما أنها تناسب القادرين على الحصول على تمويل أو شركاء (سنوضح لاحقًا كيفية الحصول على تمويل وشركاء).

محتويات المقال

مصنع مستقبلات إشارة الأقمار الصناعية

أيضاً مشروع مصنع لتصنيع الرؤوس المستقبلة لإشارة الأقمار الصناعية واحد من مشاريع مش موجودة في مصر حتى الآن، فأنت لا تسمع عن رأس لاستقبال الإشارة اللازمة لتشغيل أطباق الدش مصري الصنع.

وبعدد أطباق استقبال إشارة الأقمار الصناعية بمصر يتم استيراد الرؤوس، فلك أن تتخيل الكمية التي يتم استيرادها سنوياً من الخارج وتكلفتها الضخمة.

لذلك يعد مشروع مصنع مستقبلات إشارة الأقمار الصناعية من المشاريع التي من المهم التفكير في تنفيذها في مصر، وسيؤدي هذا المصنع إلى توفير الكثير من التكاليف والأموال.

صناعة الأطراف الصناعية من مشاريع مش موجودة في مصر

مشروع صناعة الأطراف الصناعية الحديثة والتي تسمى أيضًا بالأطراف التعويضية، هو واحد من المشاريع الصناعية التي لا توجد في مصر، حيث تعتمد مصر بنسبة 100% على توفير حاجتها من الأطراف التعويضية التي تستخدم لتعويض الأطراف المبتورة للأفراد من خلال الاستيراد.

فائدة وجود مصنع مثل هذا سيعمل على توفير الأطراف التعويضية بأسعار أقل من أسعار الاستيراد من الخارج. كما أنه سيشغل العمالة، والأهم أنه سيعود بربح كبير على المستثمر.

صناعة الدراجات النارية

تستورد مصر سنوياً عشرات الآلاف من الدراجات النارية، فهناك عدد كبير من المستخدمين أو المعتمدين على الدراجات النارية في عملية التنقل، وبعد انتشار شركات توصيل الطلبات أصبحت ضرورية جداً في مصر.

لذلك سيكون إضافة كبيرة للدخل القومي المصري إنشاء مصنع يقوم بإنتاج دراجات نارية مصرية الصنع، فهذا المصنع سيعمل على تغطية الطلب المحلي وما يفيض يتم تصديره إلى الخارج.

صناعة ماكينات حقن البلاستيك

ماكينات حقن البلاستيك أصبحت تستخدم لصناعة الكثير من المنتجات البلاستيكية صغيرة الحجم، والتي تستخدم في بعض الصناعات أو لعب الأطفال أو الهدايا والديكورات وغيرها.

وتلك الماكينات يتم صنعها بطريقة سهلة وبسيطة، وعند مقارنة تكلفة استيرادها بتكلفة صناعتها ستجد أن عند عمل مصنع يقوم ببناء وتصنيع ماكينات حقن البلاستيك سيقوم بتوفير الكثير من الأموال.

مصنع إبر الخياطة

مصنع إبر خياطة الملابس، سواء المستخدمة في الخياطة اليدوية أو المستخدمة في ماكينات الخياطة، وسيعمل هذا المصنع على إنتاج الإبر جاهزة للاستعمال، وهذا المشروع واحد من مشاريع مش موجودة في مصر.

وعند النظر في المواد الخام والماكينات المستخدمة في صناعة إبر الخياطة فهي متوفرة في مصر، ولكن كانت المشكلة في المرحلة الخاصة بثقب الإبر، وبعد التقدم الذي وصلت إليه مصر الآن فسيكون من السهل القيام بهذه المرحلة.

مصنع مركبات ثلاثية العجلات

المركبات ثلاثية العجلات “التروسيكل” التي تستخدم في نقل الأشخاص والبضائع، هي من المنتجات التي تستوردها مصر بكثرة خاصة من الصين، وتلك المركبات يتم تصنيعها بطريقة سهلة وبسيطة جداً، وخاماتها متوفرة.

فعندما نجد مركبة ثلاثية العجلات تحمل شعار صنع في مصر وسعرها أفضل من سعر المستوردة، سيتجه الجميع لشراء المنتج الوطني، كما أن هذا سيعمل على تقليل ميزان واردات الدولة بكثير.

تجارة الروبوتات واحد من مشاريع مش موجودة في مصر

بدأت الروبوتات تحل محل الإنسان في الكثير من الوظائف الخطرة، والتي لا يمكن للإنسان القيام بها لفترات طويلة، أو لا يمكن للانسان القيام بها أصلاً، وهناك عدد من الدول التي تقوم بصناعة تلك الروبوتات في بعض دول العالم.

فيمكن السفر إلى دولة منهم لتعلم كل ما يخص مجال صناعة الروبوتات، ومن ثم البدء في هذا المشروع المربح جداً، ويكفي صناعة الروبوتات البسيطة وصغيرة الحجم التي تقوم ببعض الأعمال المنزلية أو الصناعية كبداية، ومن ثم التوسع في مجال صناعة الروبوتات.

مصنع ألواح الطاقة الشمسية

بدأت جميع الدول تتجه إلى استخدام الطاقة المتجددة في إنتاج الكهرباء المهمة في تشغيل جميع أنواع الأجهزة الكهربائية في المنازل، وتستخدم أيضاً في مزارع الدواجن للتدفئة، وتستطيع تشغيل بعض المصانع الصغيرة.

ولكي تستطيع تشغيل جميع أجهزة المنزل، فأنت في حاجة إلى عدد معين من ألواح الطاقة الشمسية، وكلما زاد عدد الأجهزة وكمية الكهرباء التي تحتاجها كلما زاد عدد ألواح الطاقة الشمسية الواجب تركيبها.

وكل أنواع ألواح الطاقة الشمسية يتم استيرادها من الخارج عن طريق المتاجر الإلكترونية، وفي الغالب تأخذ وقت طويل لشحنها من البلاد المصنعة لها إلى مصر، هذا غير تكلفة الشحن والرسوم الجمركية.

ويمكن تفادي كل تلك المصاريف وعمل مشروع مصنع ألواح الطاقة الشمسية في مصر، فكل الخامات المستخدمة في تصنيع تلك الألواح متوفرة في السوق المصرية، كما أن هناك عدد كبير من المتخصصين في هذا المجال في مصر.

بيع المكانس الذكية واحد من مشاريع مش موجودة في مصر

هناك نوع من المكانس الكهربائية التي تعمل ببطارية وبطريقة آلية، تلك المكانس عبارة عن أقراص دائرية صغيرة الحجم، تقوم بجمع الأتربة والأوساخ في كيس صغير الحجم، وتلك المكانس يتم شحنها مرة كل مدة طويلة.

وما يميز هذه المكانس أنها تعمل من تلقاء نفسها، فقد تم تزويدها بنوع من الحساسات الدقيقة جداً، وعدد من الكاميرات الصغيرة، فمجرد أن تشعر المكنسة بتواجد أي نوع من أنواع الأوساخ أو كمية قليلة من الأتربة تقوم بالعمل.

لذلك سيكون من الجيد أن يبدأ أحدهم في التجارة في هذه المكانس الذكية في مصر، حيث أنها لا تزال غير معروفة لكثير من الناس، فسيكون هذا المشروع مربح مع بذل بعض الجهد في عملية التسويق.

صناعة بطاريات الهواتف

تستورد مصر من الصين عدد كبير جداً من بطاريات الهواتف المحمولة القابلة لإعادة الشحن، فهذا المشروع واحد من مشاريع مش موجودة في مصر.

ومن المعروف أن هذه البطاريات لها عمر افتراضي محدد، وأنها مهمة جداً فلن تعمل الهواتف المحمولة بدونها بالطبع.

ففكرة مصنع يقوم بإنتاج بعض أنواع بطاريات الهواتف المحمولة في مصر ستكون فكرة ممتازة، فهذا سيعمل على توفير البطاريات في السوق بأسعار تنافسية وبالتالي يقل الطلب على البطاريات المستوردة.

صناعة ماكينات القهوة

ماكينات صنع القهوة من الماكينات باهظة الثمن، هذا لأن الجمارك المفروضة عليها نسبتها مرتفعة للغاية، وبعد أن أصبحت أساسية في جميع مشاريع الكوفي شوب ومحلات القهوة وحتى أكشاك القهوة وعربات القهوة المتنقلة، فكان من الضروري التوجه لإقامة مصنع محلي.

فهذا المصنع سيعمل على توفير بعض أنواع ماكينات صنع القهوة سريعة التحضير، سواء المستخدمة في الكافيهات والمقاهي، أو صغيرة الحجم المستخدمة في المنازل، بأسعار أقل من أسعار ماكينات القهوة المستوردة، كما أن سيشغل العمالة ويساهم في تنمية الاقتصاد الوطني. هذا واحد من مشاريع مش موجودة في مصر مبشرة بالنجاح والكثير من الأرباح.

صناعة مكبرات الصوت مشاريع مش موجودة في مصر

مشروع مصنع مكبرات الصوت المستخدمة في المساجد والجامعات وغيرها، واحد من مشاريع مش موجودة في مصر، فكل مكبرات الصوت الحديثة يتم استيرادها من الخارج، وما يتم صناعته في مصر هو نوع قديم لا يعمل مع الأجهزة المتطورة.

المميز في الأمر هو أن كل الخامات والأدوات التي تدخل في عملية تصنيع مكبرات الصوت الحديثة متوفرة، ولكن تحتاج إلى رأس مال كافي لبدء هذا المشروع المربح في مصر، فتلك المكبرات أصبحت تستخدم في جميع أنواع المركبات والمنازل.

صناعة مشروع أريكة المساج

مشروع تصنيع أريكة المساج واحد من مشاريع مش موجودة في مصر، فتلك الأريكة يتم وضعها في الصالونات الرجالية والنسائية والعيادات الطبية والمراكز الصحية وغيرها لتقوم بعمل تدليك لكامل الجسم.

هذا النوع من أجهزة التدليك والمساج لم يحقق انتشاراً في الكثير من الدول بعد، وهنا توجد فرصة تصنيع وتسويق هذه الأريكة للعيادات النفسية ومراكز الاهتمام بالجسم، والأندية الرياضية، والمراكز الترفيهية أيضًا.

مصنع كمبيوتر واحد من مشاريع مش موجودة في مصر

أصبح الحاسوب متدخل في كل مجالات الحياة، فهو يستخدم في التعليم والتصنيع والتجارة والسياحة، وعلى الرغم من ذلك لا تجد حاسوب في السوق مكتوب عليه صنع في مصر.

فلك أن تتخيل المبالغ الضخمة التي يتم دفعها سنوياً لاستيراد أجهزة الحاسوب اللازمة لتشغيل المصانع والمتاجر والمدارس والجامعات، أرقام ضخمة جداً يمكن توفيرها عن طريق عمل مصنع كمبيوتر في مصر.

بالطبع مشروع مثل هذا لن يكون تنفيذه سهل أبدًا، بل يتطلب الكثير من العمل والكثير الكثير من المال. هو مشروع استثماري مناسب أكثر للمستثمرين.

كيف تحصل على تمويل أو شريك؟

من الوارد أن لا يكون لديك رأس المال الكافي للقيام بأي من تلك المشروعات بذاتك، وبالتالي تحتاج إلى تمويل أو شريك أو أكثر. فما الذي يتوجب عليك فعله لتحصل على تمويل مافي بسهولة، أو شرك مناسب؟. إليك فيما يلي شرح مفصل تجده على الرابطين التاليين:

ملخص

كانت هذه مجموعة أفكار مشاريع مش موجودة في مصر، وهي من فئة المشاريع الصغيرة والمتوسطة، والتي تتخصص معظمها في مجال التصنيع. في ذات السياق يمكنك الاطلاع على مجموعة مشاريع لم تنفذ من قبل ولكنها قابلة للتنفيذ برؤوس أموال أقل.

في حال توصلت إلى فكرة مميزة من بين ما عرضناه من أفكار، أو من أي مصدر آخر، فندعوك للاطلاع على دليل تأسيس مشروع جديد من الصفر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى