صحة

وزارة الدفاع الروسية تؤكد تدمير مخزنا كبيرا لأسلحة أجنبية غربي أوكرانيا

أكدت وزارة الدفاع الروسية، تدمير مخزنا كبيرا لأسلحة أجنبية بالقرب من لفيف غربي أوكرانيا، وذلك حسبما أفادت فضائية “العربية”، فى خبر عاجل لها منذ قليل.

 

وأشارت وزارة الدفاع الروسية، إلى استهداف مركز لوجيستي أوكراني بالقرب من لفيف، لافتة إلى تدمير 84 منشأة عسكرية أوكرانية. 

 

وكانت  وزارة الدفاع الروسية أعلنت أن لديها معلومات تؤكد أن كييف تخطط، وبدعم من الدول الغربية، لارتكاب استفزازات من خلال قصف الكنائس الارثودوكسية في عدد من المناطق الأوكرانية في عيد الفصح، وفقا لروسيا اليوم.

 

وقال رئيس مركز إدارة الدفاع الوطني في روسيا الاتحادية، العقيد ميخائيل ميزينتسيف، إنه وفقا  لمعلومات موثوقة بحوزتنا، فإن نظام كييف، وبدعم من عدد من الدول الغربية، يستعد للقيام باستفزازات وحشية للتسبب في سقوط العديد من الضحايا في مناطق زابوروجيه ونيكولايف وأوديسا وسومي وخاركوف، لافتا إلى أن أكثر من 70 مجموعة متنقلة من الكتائب الأوكرانية القومية المتطرفة تنقلت في شاحنات صغيرة ومركبات على الطرق الوعرة، مزودة بقذائف الهاون وما يسمى بـ “الهاون المتجول” لتنفيذ الاستفزازات.

 

وأشار رئيس مركز إدارة الدفاع الوطني في روسيا الاتحادية، إلى أنه تم إنشاء هذه المجموعات بهدف قصف المعابد والكنائس الأرثوذكسية ليلة عيد الفصح لاتهام العسكريين الروس بارتكاب أعمال قتل جماعي ضد المدنيين في هذا العيد المقدس للمؤمنين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مكساوي وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى